جمالك

كل ما تودين معرفته عن مسك الطهارة

كل ما تودين معرفته عن مسك الطهارة

تعتبر العطور واحدةً من أكثر منتجات التجميل انتشارًا وشعبيةً، ويعد المسك واحدًا من أقدم المستحضرات العطرية المعروفة حول العالم، والمسك الأصلي يتم استخلاصه من غدة من ذكر الغزال، وهذا النوع غالي الثمن وقيِّم للغاية، وهناك أنواع من المستحضرات العطرية التي تحمل روائح مشابهة للمسك ويتم استخلاصها من نباتات، أو حتى يتم تصنيعها كمركبات كيميائية.

أصل إستعمال المسك

إعلان

حرصت نساء العرب منذ قديم الزمان على استعمال هذه الروائح العطرية أيضًا، فهي وسيلة للتزين للزوج، وامتد استعمال المسك ليشمل تعطير المنطقة الحساسة بعد الاستحمام، خصوصًا بعد انتهاء الدورة الشهرية، وذلك رغبًة في التخلص من أي روائح غير مرغوب فيها أو غير محببة في هذه المنطقة.

ويعد ارتباط استعمال المسك في تعطير المنطقة الحساسة بعد انتهاء الدورة الشهرية عند النساء، خصوصًا في الثقافة الإسلامية، هو السبب الرئيسي في إطلاق اسم مسك الطهارة على ما تستعمله النساء لتعطير هذه المنطقة.

مميزات المسك لتعطير المنطقة الحساسة

تعطير المنطقة الحساسة بعطرٍ ثابتٍ يدوم لفتراتٍ طويلة، وهناك اعتقادات راسخة بين النساء من قديم الزمان بأن استعمال المسك في تعطير المنطقة الحساسة يحميها من الإصابة بالالتهابات الفطرية والبكتيرية، ومن هنا جاءت تسمية مسك الطهارة.

كيف يمكنك إستخدام المسك لتعطير المنطقة الحساسة ؟

لا تضعي المسك المركز مباشرةً على المنطقة الحساسة، فقد يسبب تهيجًا والتهابات في الجلد، وإنما ضعي مسحة واحدة من المسك الطبيعي على قطنة مبللة بالماء، ثم امسحي المنطقة الحساسة بالقطنة المبللة المعطرة برقة، واحصلي فورًا على التعطير والنظافة المرجوة.

إعلان